إعلان

قصة حياة وأسرار الجميلة صفية العمرى وأسرار هامة عن حياتها

قصة حياة وأسرار عن حياة الفنانة صفية العمري صاحبة أجرأ عيون في السينما وهانم الدراما المصرية هنعرف معاكوا إهتمامتها وهوايتها وقالت إيه عن زواجها ومين السبب في إصابتها بتشوه وتفاصيل عن عملية النصب اللي قضت على ثروتها.


إتولدت في المحلة الكبري في 20 يناير سنة 1949 .

إسمها الحقيقي صفية مصطفى محمد العمري عندها 5 إخوات .

 إتعرفت بقوة شخصيتها وتمردها وغموضها في بعض الأحيان . 

درست في كلية التجارة جامعة الإسكندرية بالإضافة لدراسة اللغة الروسية .

إشتغلت بعد ماإتخرجت مترجمة في المؤتمرات الدولية ومن هوايتها رقص البالية والعزف على ألة الكمان . 

أُختيرت سفيرة للنوايا الحسنة في منظمة الأمم المتحدة سنة 1997 لكنها إعتذرت سنة 2006 احتجاجًا على حرب لبنان .

أما عن حياتها الخاصة تزوجت مرة واحدة من الفنان جلال عيسى بعد قصة حب قوية وإتجوزوا بسرعة وأنجبت ولدين وليد وأحمد وهما بيشتغلوا دلوقتي في أمريكا وبعد كده إنفصلت عنه وقالت في حوار صحفي ليها إن الجواز بالنسبالها تجربة فاشلة ومش هتكررها تاني وإنها هتتفرغ بس لأولادها لكن زوجها الفنان جلال عيسى تزوج بعد شهر واحد من إنفصالهم بأُخرى.

أُصيبت بمرض العصب السابع واخدت جلسات كهربائية لكن بسبب الإهمال الطبي إدوها جرعة كهربائية زيادة إتسببت بتشوه في وشها. 

إتعرضت صفية لعملية نصب كبيرة قالت في حوار ليها إن جالها شخص قالها إنه تبع الشيخ الشعراوي وأخد منها مبلغ مالي كبير جدًا. 

لفتت انتباه المخرجين ليها لما شاركت في مسابقة تلفزيونية وحصلت على فرصة لتقديم البرامج نشرت صورها كتير من المجلات كوجه جديد في الإعلام فلفتت إنتباه المخرج رمسيس نجيب ورشحها في أول أدوارها معاه ، لكنه حاول إحتكارها فنيًا فتمردت مرة تانية وقدرت من خلال موهبتها إنها تفرض موهبتها بين بنات جيلها. 

 فقدموها بعد كده المخرجين من خلال أدوار صغيرة في “البنات لازم تتجوز” و”امرأة للحب” ومسلسل “البحث عن فردوس”. ومن أشهر أدوارها السينمائية “سلطانة الطرب” مع عمر الحريري و”خائفة من شيء ما” مع عزت العلايلي و”حب لا يرى الشمس” مع نجلاء فتحي. 

 إتميزت صفية العمري في الدراما التليفزيونية عن السينما فقدمت مسلسلات “أحلام الفتى الطائر” و”الأيام” و”البريء” و”ليالي الحلمية ” و”هوانم جاردن سيتي” و”أوبرا عايدة” وغيرهم من المسلسلات المميزة . 

الفنانة صفية بتحترم فنها لدرجة إنها قالت " أنا مستعدة أموت من الجوع مقابل إن محدش يلومني على عمل أنا مش راضية عنه".